ساوثغيت يطلب من لاعبيه استبعاد خطط الاحتفال

ساوثغيت يطلب من لاعبيه استبعاد خطط الاحتفال


طلب غاريث ساوثغيت مدرب إنجلترا من فريقه تكرار الأداء الذي قدمه خلال بطولة أوروبا لكرة القدم “يورو 2020” عند مواجهة إيطاليا في النهائي الأحد وعدم التأثر نفسيا بمستوى الحدث.

ولم تفز إنجلترا بلقب كبير منذ نجاحها الوحيد في نهائي كأس العالم 1966 وتقف البلاد على أطراف أصابعها من أجل انتهاء هذا الانتظار الطويل يوم الأحد.

ولم يخسر فريق المدرب روبرتو مانشيني في آخر 33 مباراة، وسيكون أقوى منافس واجهته إنجلترا في البطولة لكن ساوثغيت قال إنه لا يوجد ما يدعو لتغيير نهجه في المواجهة باستاد ويمبلي.

وأبلغ المدرب الإنجليزي مؤتمرا صحفيا: الأمر لا يتعلق بالضرورة بتقديم الأفضل. الهدف هو الوصول إلى المستوى الطبيعي. العديد من الفرق التي بلغت النهائي انتهى بها الأمر بتقديم أداء متواضع، الأمر يتعلق بتنفيذ ما تفعله في التدريبات على أرض الملعب. هذه المباراة تمثل تحديا مختلفا على الجانب الخططي ويجب أن نستعد بالشكل المناسب لهذا.

وقال ساوثغيت إن فريقه بحاجة لاحترام المنافس لكن التركيز على نقاط قوته الشخصية، وأضاف: هناك العديد من اللاعبين الرائعين في المنتخب الإيطالي ويملكون خطة جيدة ومدربا صاحب خبرة وحققوا سلسلة من النتائج الرائعة، نملك نقاط قوتنا. نحاول استغلالها ونحن بحاجة لتكرار ذلك.

واعترف ساوثغيت أنه فكر في فرص الفوز باللقب وأشار إلى أن لاعبيه يجب عليهم إخراج خطط الاحتفال باللقب من تفكيرهم، وتابع: في عقلك الباطن تضع تصورا بشأن كيف تود أن تكون النهاية وتحاول تنفيذ ذلك. لكن في الحقيقة يجب التركيز على العملية والأداء وهذا ما نفعله دائما مع هذا الفريق.

وختم: من المهم أن يتفهم اللاعبون ذلك بغض النظر عما سيحدث في المباراة، نحن مستعدون وهم أيضا. لو بدأت التفكير في النهاية فربما تسير على الطريق الخاطئ ويجب علينا السيطرة على ما يمكن لنا السيطرة عليه.



Source link