“كورال بنات السعودية” أصوات تبدع مع أشهر فناني الخليج

“كورال بنات السعودية” أصوات تبدع مع أشهر فناني الخليج


استطاعت مجموعة من الفتيات السعوديات إتقان الطرق الموسيقية للغة “الكورال” ليرددن بأصواتهن خلف معزوفات غنائية لأشهر الفنانين في السعودية والخليج العربي، حتى كوّنّ فريقا أطلقن عليها اسم “كورال بنات السعودية” ليكملن عامهن الثاني من العمل الجاد، بعد مشوار طويل في صقل موهبتهن والعمل على تطويرها.

المشرفة على الفريق سمية الرفاعي أوضحت لـ”العربية.نت”، أن بداية الفكرة كانت عام 2017، حيث لم يكن هناك أي كورال نسائي متخصص في الحفلات في السعودية، ولحاجة الساحة الفنية؛ انطلقت البدايات من عشرة أصوات نسائية، وفي يوليو 2019، تم إقرار تنفيذ الفكرة عندما نال الفريق أوفر الحظ والنصيب بمشاركتهن الأولى التي تعود إلى موسم جدة، تحديداً في حفلة الفنان راشد الماجد، ليسجلن حضورهن الأول في حفلات السعودية وفي المناسبات الترفيهية في السعودية.

وقالت سمية: “فرقة كورال بنات السعودية، تسعى خلال خطتها القادمة إلى إنتاج أغنية خاصة للمجموعة وطرحها، وتحرص المجموعة على أن تكون غير اعتيادية؛ فهناك صفة توثِّق أعمالهن ومشاركات، وهناك فريق عمل لإدارة وتنظيم عمل المجموعة الموسيقية”.

جانب من مشاركة كورال بنات السعودية

دعم راشد الماجد

وفي عام 2019 تم عرض فكرة الكورال على الفنان راشد الماجد، من خلال مدير أعماله حسن طالب، وتمَّ الرد بشكل سريع بالإعجاب بالفكرة، ودعوتهن للمشاركة في حفلة موسم جدة، وكانت من هنا الانطلاقة الحقيقية.

مشاركات في موسم الرياض

تمت دعوة الفريق من قِبَل “روتانا” للمشاركة في ليلة سهم التابعة لموسم الرياض، وتوالت بعدها المشاركات في الفعاليات الفنية السعودية، منها جلسات سمرات الثمامة، ومن ثَمَّ المشاركة في “ليالي الأساطير”، ومن بينها ليلة عرّاب الطرب محمد عبده، ومن ثَمَّ المشاركة في ليلة تكريم عبادي الجوهر، بالإضافة إلى المشاركة في حفلة نوال الكويتية التي كانت في مركز الملك فهد الثقافي، وبعد نجاح الكورال قدّمن أنفسهن في حفلات السعودية مع أصالة نصري وأنغام وأسماء المنور، كما تمت المشاركة في حفلات “فبراير الكويت” مع فنان العرب محمد عبده، ونوال الكويتية.

تعليق راشد الماجد وعبدالمجيد عبدالله

تعليق راشد الماجد وعبدالمجيد عبدالله

إنتاج مقاطع الكورال

وأسهم اجتهادهن وإصرارهن على النجاح في الترويج لمقاطعهن من خلال وسائل التواصل الاجتماعي، وتحديداً في تويتر، وعملن على إنتاج مقاطع كورال لبعض الأغاني والفنانين، فنال إعجابَ الفنان عبدالمجيد عبد الله، كما ساهم بشكل كبير في انتشارهن عندما أطلق تغريدة له في أغسطس 2020، كتب فيها (مطلوب القبض عليهم)، وأطلق راشد الماجد تغريدة له على تويتر كتب فيها: “إبداع”، في إشارة لجمالية الكورال في الترويج لأعمالهن الغنائية بأداء جماعي ومتميز.

كما كان الكورال حاضراً ضمن ألبوم الفنان عبادي الجوهر، الذي طرحه مؤخراً في مجموعة من الأعمال، بالإضافة إلى تسجيلهن لأغنية منفردة لعبد المجيد عبد الله هي أغنية “ما كان هذا حب”، بعد أن أُعجب عبد المجيد بموهبتهن وقدراتهن.



www.alarabiya.net